الجهاز التناسلي عند الأطفال

اخْتِفاءُ الخُصْيَة

CRYPTORCHIDISM

 اخْتِفاءُ الخُصْيَة

CRYPTORCHIDISM

تحدث بمعدل 1% من الذكور كاملي فترة الحمل في عمر السنة ، و التي تعتبر التشوه الخلقي الأشيع للأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة .

أفضل تصنيف لاختفاء الخصية هو الخصية المجسوسة و الخصية غير المجسوسة ، و يرتكز التدبير على مكان الخصية و وجودها .

تحتاج الخصية النطاطة الى المراقبة فقط حيث من الممكن أن تبقى بتوضع عالي . و على الرغم من اكمال نزولها الا أن منعكس مشمري قوي يمكن أن يعيدها المنطقة الاربية .

يتطلب وجود اختفاء الخصية ثنائي الجانب و أي سوء تمايز جنسي مثل الاحليل التحتاني الى تقيمم حتمي و عاجل هرموني و جيني .

 التشخيص : Diagnosis

الوسيلة الوحيدة لتمييز الخصية المجسوسة عن غير المجسوسة هو الفحص الجسمي . لا فائدة تذكر من كل من التصوير بالصدى و الطبقي المحوري CT او الرنين المغناطيسي MRI و كذلك تصوير الأوعية  . يتضمن الفحص السريري الوصف العياني للصفن و فحص الطفل بوضعية الوقوف و وضعية تصالب الساقين .و على الفاحص أن يثبط المنعكس المشمري باليد الأخرى بوضعها أعلى ارتفاق العانة في المنطقة الاربية قبل جس الصفن . يمكن أيضا اجراء تمسيد لهذه المنطقة للأسفل في محاولة لانزال الخصية الى الصفن و هذا يميز الخصية الاربية عن العقد اللمفية المتضخمة و التي تعطي انطباع و كأنها خصية غير نازلة .

يمكن جلب الخصية النطاطة عادة الى الصفن و تبقى الى أن يتم تنبيه المنعكس المشمري بلمس جلد الفخذ الباطن حيث تعود ثانية الى المنطقة الاربية .

في حال عدم جس خصية في جهة و الخصية المقايبلة موجودة في الصفن و متضخمة من المقترح أن تكون غير المجسوسة اما ضامرة أو غائبة ، و لكن هذا أمر غير نوعي و لا يستبعد الكشف الجراحي . يستدعي عدم جس الخصية في المنطقة الاربية الى تحري عياني دقيق للمنطقة  الفخذية و العجانية و القضيب لاستبعاد الخصية المنتبذة ( الذالة ) ectopic testis .

يعتبر تنظير البطن التشخيصي الوسيلة الوحيدة المعول عليها اثبات أو استبعاد وجود الخصية في البطن أو المنطقة الاربية أو غيابها أو ضمورها .

ينصح باجراء الفحص تحت التخدير العام قبل المباشرة بتنظير البطن ذلك أن بعض الخصى غير المجسوسة  تصبح مجسوسة تحت التخدير العام

المعالجة : Treatment

لا فائدة تذكر من الانتظار لنزول الخصية العفوي اذا لم تنزل بعمر السنة  . يجب استكمال العلاج في عمر  12-18 شهر تفاديا لحدوث تغيرات نسيجية .

 العلاج الدوائي : Medical therapy

يرتكز العلاج الدوائي على علاقة نزول الخصية بالهرمونات لذلك يستعمل كلا من :

مُوَجِّهَةُ الغُدَدِ التَّنَاسُلِيَّةِ المَشيمائِيَّةُ البَشَرِيَّة HCG

و  هُرْمونٌ مُوَجِّهٌ للغُدَدِ التَّناسُلِيَّة GnRH مع معدل أعلى نجاح 20 %  و تكون النسبة أقل اذا كان توضع الخصية أعلى .

الجرعة الكلية لـ HCG 6000-9000 وحدة على أربع جرعات خلال 2-3 أسابيع حسب الوزن و العمر . بينما جرعة GnRH على مدى أربع أسابيع بخاخ أنفي  بجرعة 1.2 mg/dayمقسمة الى 3 جرعات يوميا . قد يكون لهذه المعالجة بعض الفائدة عند التخطيط لتحرير و تثبيت الخصية جراحيا بنفس الجرعات ، لا نزال ننتظر المزيد من المعطيات حول تأثير ذلك في الخصوبة . (حاليا لا ينصح بها: هذه الإضافة من المترجم )

  الجراحة : Surgery

أولا : الخصية المجسوسة : تتضمن الجراحة هنا تحرير الخصية و حبلها و من ثم تثبيتها من خلال مدخل اربي بنسبة نجاح 92% . من الأهمية بمكان ازالة كل ألياف العضلة المشمرية تفاديا لانكماش ثانوي .

المشاكل المرافقة : بقاء الناتىء الغمدي مفتوحا : يسلخ جيدا و يقطع .

ينصح بوضع الخصية ضمن جيب تحت عضلة دارتوس و بدون قطب أو وضع القطب بين الغلالة الغمدية و عضلة دارتوس .

يتبدل التصريف اللمفي للخصية التي خضعت لجراحة التثبيت من حرقفي  الى اربي و حرقفي و هذا أمر هام في حال حدوث السرطان .

الخصية غير المجسوسة : لابد من الكشف الجراحي للمنطقة الاربية  و من الممكن أيضا تنظير البطن . هناك فرصة كبيرة لإيجاد الخصية من خلال شق اربي . نحتاج في حالات نادرة للبحث وصولا للبطن اذا لم يكن هناك أسهر أو أوعية في المنطقة الاربية .

يعتبر تنظير البطن الوسيلة المثلى لفحص البطن بحثا عن الخصية علاوة على امكانية تحرير و تثبيت الخصية بنفس مدخا التنظير . يجب فحص الطفل تحت التخدير العام

 قبل المباشرة بتنظير البطن حيث بعض الخصى غير المجسوسة تصبح مجسوسة تحت التخدير .

يجب استئصال كل خصية بطنية في عمر 10 سنوات و ما فوق اذا كانت المقابلة طبيعية ، أما دون ذلك أو الخصى البطنية بالطرفين فنقوم باجراء

one-stage or two-stage Fowler-Stephens

في حال المرحلتين من هذا الاجراء تربط الأوعية المنوية تنظيريا أو تخثر قريبا من الخصية ليكون هناك مجال لتكون أوعية جانبية . في المرحلة الثانية تجلب الخصية تنظيريا بعد 6 أشهر مباشرة فوق الارتفاق أمام المثانة الى الصفن . يبلغ معدل بقاء الخصية في اجراء المرحلة الواحدة 50-60%و يرتفع الى 90% في الاجراء على مرحلتين . يمكن أن يكون هناك اعادة زرع ذاتية المنشأ للأوعية المجهرية مع نسبة بقيا 90%، على أية حال هذه الاجراءات تحتاج الى حرفية عالية و خبرة في التقنيات الجراحية .

 الانذار : Prognosis

على الرغم أن الذكور بخصية غير نازلة واحدة لديهم معدل خصوبة اقل الا أنهم ينجبون بنفس نسبة الأسوياء بينما الذكور بخصى غير نازلة بالطرفين لديهم معدل خصوبة و انجاب أقل .

لدى الذكور بخصية غير نازلة خطورة 20 ضعف لتطور سرطان الخصية ، و لا تأثير لأي علاج على هذه الخطورة . لذا ينصح بتحري ذلك خلال و بعد البلوغ .

أظهرت مؤخرا دراسة سويدية على 17000 رجل عولجوا جراحيا لخصية غير نازلة قبل البلوغ و توبع 210000 شخص لسنوات نقصان خطورة سرطان الخصية .

نسبة خطورة سرطان الخصية للأشخاص الذين خضعوا للجراحة قبل عمر 13 سنة هو 2.23  بالمقارنة مع عموم الناس السويديين ، ترتفع الى 5.40 اذا عولجوا في عمر 13 سنة أو أكثر . أظهرت منشورات لمجموعة أمريكية ما خلاصته أن تثبيت الخصية قبل البلوغ يقلل من خطورة سرطان الخصية مما يشير الى استطباب التداخل الجراحي عند الأطفال بخصى غير نازلة .

 التوصيات : Recommendations for crytorchidism

نظرا لقلة النزول العفوي للخصية بعد عمر السنة و احتمال تأثر نوعية الخصية ينصح بتحرير الخصية جراحيا  و تثبيتها في عمر 12-18 شهر .

 ترجمة علمية طبية : الدكتور أحمد فريد غزال

المصدر : European Urology Guidelines 2017

جميع الحقوق محفوظة

آخر تحديث آذار 2018

الوسوم
اظهر المزيد

د.أحمد غزال

مجاز من هيئة البورد الأوروبية في الجراحة البولية التناسلية جراحة المسالك البولية و أمراض الضعف الجنسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق