الأمراض المنتقلة بالجنس

الايدز

AIDS

الايدز

تؤدي الاصابة بـ فيروس HIV الى طيف سريري واسع من خمج لا عرضي الى متلازمة الايدز ، و معدل الوقت مختلف من شخص لآخر فربما البعض يصل الى متلازمة الايدز خلال أشهر و آخر لعقود و المتوسط 10 سنوات ، و يمكن للبالغين المصابين بـ HIV أن يبقوا لا عرضيين لفترات طويلة . و طيلة فترة الانتان يبقى المصاب حاملا للفيروس و يمكن أن ينشره مع ارتفاع شديد في كمية الفيروسات خلال الفترة الأخيرة من المرض حيث الوظيفة المناعية في أسوأ حالاتها .

أهم عامل خطورة : هو اتصال جنسي مع شخص مصاب بـ HIV ، كذلك الحقن المشتركة بين مدمني المخدرات .

يعتبر التشخيص المبكر عامل مهم جدا لأن المعالجة الباكرة تبطئ من تدهور المناعة ، و المصابون مع تدهور المناعة لديهم خطر عالي للتعرض لحدوث أخماج يمكن عادة تجنبها ، لذلك المعالجة الوقائية تخفض بشكل واضح خطر الاصابة ذات الرئة و التهاب الدماغ بالموقسات القندية و كذلك السل .

يسهل التشخيص الباكر اخضاع المرضى للاشراف الطبي الدقيق مما يقلل من نقل المرض ، و نقله للمراكز المختصة بالعناية بهذه الحالات .

فحوصات الايدز :

يجب اجراء اختبارات الايدز لكل شخص عالي الخطورة و خاصة في حال الاشتباه بأمراض منتقلة عبر الاتصال الجنسي

مبدأ الاختبارات هو تحري الأجسام الضدية لـ HIV1  حيث تكتشف في أكثر من 95% من المصابين خلال 6 أشهر .و يجرى على مرحلتين اختبار تحري و اختبار تأكيدي فاذا كان ايجابيا في الاختبارين فالمريض مصاب و معدي .

معظم حالات الايدز في USA  هي من نوع HIV-1  و حالات نادرة من نوع HIV-2

و ينصح بتحري الأخير في مراكز نقل الدم أو أي قادم من بلد ينتشر فيه هذا النوع . و كذلك في حال سلبية اختبارات HIV-1  مع التوجه السريري للاصابة بالايدز .

من أسماء الاختبارات كامبو و اليزا و أدقها PCR  .

المعالجة :

  • يجب تحويل المريض الى المراكز المختصة
  • وجود الترفع الحروري ، نقص الوزن ، الاسهال ، التهاب فطري فموي بالمبيضات البيض ، سعال ، و زلة تنفسية ، كل ذلك يشير الى امكانية الاصابة بالايدز و البدء بالعلاج دون تأخير .
  • يجب أن يتضمن الفحص السريري فحص الحوض عند النساء و أخذ لطاخة و تحري السيلان . كأكثر من 95%

طرق العدوى :  تنتقل العدوى بفيروس الايدز بواسطة: الاتصال الجنسي بكافة أشكاله مع الشخص المصاب سواء كان ذكراً أم أنثى (حوالى تسعين بالمئة من الإصابات). نقل الدم الملوث أو مشتقاته من المصاب إلى السليم. الأدوات الجارحة أو الثاقبة للجلد الملوثة بدم الشخص المصاب كالإبر او شفرات الحلاقة او أدوات الوشم. تعتبر حقن المخدرات من أخطر وسائل العدوى بفيروس الايدز فضلاً عن أضرارها الكثيرة الأخرى. من الأم المصابة الى جنينها أثناء الحمل أو الولادة.

 

المراجع :

ترجمة و أعادة صياغة علمية من قبل : د . أحمد فريد غزال
SMITH GENERAL UROLOGYبصياغة مبسطة

مصدر الصورة ويكيبيديا

آخر تحديث آذار – 2018

جميع الحقوق محفوظة

موقع العيادة البولية التناسلية

www.urology-clinic.com

 

الوسوم
اظهر المزيد

د.أحمد غزال

مجاز من هيئة البورد الأوروبية في الجراحة البولية التناسلية جراحة المسالك البولية و أمراض الضعف الجنسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق